Wednesday, November 22, 2006

خمسين سنة ماحيسكت الزلزال
واللي علي.. حتنجسه الأوحال
والقتل يبقى عبادة يومية
القتل دون تفكير.. بحرية
القتل دون وجع الضمير والندم
والعدل بدراعك ماهوش بالحكم
خمسين سنة والدنيا تبقى تمام
الظلم يُظلم والقوي ينضام
والحب ييجي لما ييجي الحر
والحر ييجي للحياة في السر
في القلعة يرعى وتوصله العلامات
جبريل يرصع جبهته يآيات
ويمسكه بدل الحسام رشاش
ويمد يده ف صدره بالإنعاش
اصحى يا آدم معايا واذكر الموجود
موجود ف قلبك يا جاهل نور وماله حدود
وعشان يعود خللي الدما فرقان
يفرق ما بين الضبع والإنسان
خمسين سنة جاية راكبها شيطان
حلال جنونك والجموح مغفور
من بعدها تبقى المحبة سرور
انت الخليفة والخلافة غرور
والبطش واجب والعما مسعور
والعقل عاجز والضمير حيران
مالك دليل غير انتقام مبرور
ولا حد يورد جنته من غير دبيح
عهد المسيح راح وانقضى.. ومفيش مسيح
والحق يعلى والدما بتسيح

3 comments:

Anonymous said...

والعقل عاجز و الضمير حيران

اكبر مشكلة بتحصل لما العقل بيعجز عن التفكير
و لما الضمير يبقى حيران يروح شمال و لا يمين
ياااااااااه يا خالد
هي دي مشكلتنا

KHALED-ELSAWY said...

القصيدة دي زباينها قليلين كده ليه؟؟:)

Anonymous said...

هههههه
الظاهر أنها نزلت فى موسم غلط
:)

على قد ما القصيدة دى فيها صورة بشعة للواقع... على قد مافيها أمل فوق الوصف
موجود فى قلبك يا جاهل نور وماله حدود

الظلم يظلم... صورة أكثر من رائعة

ربنا يخليك يا أستاذ خالد.. ماتتخيلش أنا ب(انشكح) قد ايه لما بقرأ قصايدك الرائعة دى وكمان لما بتدينى الفرصة أنى أعلق عليهم... بجد عمرى ماعبرت عن نفسى وعن ارائى قبل كده زى ما بعمل هنا
:)
معلش الكلام ملوش علاقة بالموضوع بس حبيت أقول لحضرتك يعنى
:)

manal