Wednesday, October 18, 2006

أريد وقتا

أريد وقتا للكتابة
وشايا وشمسا وحبيبة
وصغيرين وموسيقى قديمة
ووجوها من الماضي النبيل

أريد قوتي من سنين خمس
وتأملاتي في سن العشرين
أريد أن أبكي كثيرا
مثلما بكيت أول مرة

أريد وقتا طويلا نسبيا
ولا أريد مطلقا
أن أودّع أحدا

15 comments:

Albida said...

جميلة تلك القصيدة فهى تمثل الحلم التقليدي للسعادة.... الأسرة و الهدوء و الرضا... و أهم شئ: الذكريات


manal

شــهــروزة said...

العودة للماضى؟؟
حلم جميل
لكن مستحيل
----
بامكانى ان اجعل حاضرى صورة من ماضيى
كى لا احن للماضى
فيقتلنى حنينى اليه
------
مستقبلى ليس بيدى
حلمى به هو فقط ما املكه
----
الوداع
سنه الحياة
ما اكثر من ودعتهم وودعونى
وقابلت غيرهم
وانتظر وداعهم
وينتظرون وداعى
------
البكاء
هو منبت الروح
القلب الحى
من لا يبكى
متحجر القلب

ام العيال said...

جميله مؤثره لدرجه البكاء
لكن مليئه بالمشاعر الماثره
بعدين ايه يا عم خالد انت لسه صغير
امال لما تبقى شتين شنه حتعمل ايه ؟؟؟
:-)

mano said...

احساس عالى وشعور جميل. الفنان فنان برضه
تحياتى

أحمــــــــدبــــــــــلال said...

بقالى مدة مابعلقش
بس بقرأ كل اللى بيتكتب

بس حسيت أنى لازم أحييك على الأبيات دى
مش عارف بس حسيت بيها قوى
كلماتها بتعبر عن اللى عايز أقوله فعلاً

Nohaz said...

الحتة دي جديدةةةةةةةةة
مش عارفة حساها مش من الماضي السحيق شكلك لسه كاتبها
و عموما علي موضوع الصغيرين ممكن نديك 5 صغار
اعمار من ستة شهور الي 5 سنوات
بس شوف تحب ابعتهملك امتي
بس لاحظ ان دول مفيش ترجيع ولا تبديل
شهور6 , سنتين , 4,3 , 5 سنيين

KHALED-ELSAWY said...

شكرا جزيلا للجميع:) بترفعوا روحي المعنوية:)

Hafsa said...

الحلم ده ممكن تحقيقه
رنا يوفقك
تحياتي

bluestone said...

ولا أريد مطلقا
أن أودّع أحدا

اصبت عين المستحيل ,,,
بكل الوجع

KHALED-ELSAWY said...

في الدرافت كنت كاتب ولا أريد مطلقا أن أموت الآن.. وبعدين ركنتها.. لما جيت احطها على الكمبيوتر نطت لا اريد مطلقا أن أودع أحدا مش بس بمعنى الموت لكن بمعنى الوداع عامة.. برافو عليك التقطت معايا خط خفيف قوي:)

وينكى said...

الحلم بالهدوء والاستقرار بالعوده إلى الماضى والذكريات
مع ان الواحد لما كان معاصر الماضى دا ماكانش طايق أيامه
وامتى بس يخلصوا اليومين دول على خير
ليه دايما الواحد بيحن للى مش فى ايده؟؟
ليه ماحدش راضى بوقته؟
معلش على المداخله اللى مالهاش لازمه دى
بس آدينى باقول اللى حسيته
جميله يا سيدى

Albida said...

بس حضرتك قلت أنك مابتحاولش تغير أى حاجة فى قصيدة كتبتها قبل كده لانك بتحترم أفكارك و مشاعرك وقتها, صح؟


بالنسبة لسؤالك يا وينكى.. الاجابة,عنه هتكون: علشان احنا بنى ادمين, يعنى دى صفة لازقة فينا بغرة
دايما بننسى أو بنتجاهل اللى فى ادينا و نبص لحاجة تانية


manal

R.G. said...

انا اتعرفت على المدونة من ايام قليلة بالصدفة، تصفحت بعضها لكني تأثرت بهذه الكلمات اكثر من اي شيئ يمكن لأني حاسها انا كمان بس مش عارفة اعبر عنها
مازال عندي حلم ان يصبح اليوم 48 ساعة حتى استطيع ان افعل كل ما اريده على مهل وباستمتاع
انا ايضا اريد وقتا فلا استطيع ان احيا وانا اجري

fadwa said...
This comment has been removed by a blog administrator.
fadwa said...

right what you expressed in your poem,,many people loves to return to their own or others archieves,,but they falls when they found people who wants them to return back in the case of being acceptable for present time,,ha,,its unuseful..
barek allah khotak,,
go on
you are successful..