Wednesday, October 18, 2006

أي تلك الأشياء الآن أمتلك ؟
لا عيون حبيبة عندي ولا نظرية
ليس عندي كتيبة للشهادة
ولا كتاب يقلب الأبجدية
كل تلك الأوثان التي أحببتها
بجنونٍ في عصور جاهلية
هل عفى الزمان الآن عليها؟
ما الذي في يميني الآن من الأمس يسيل
غير نهر من خطية ؟

13 comments:

Rana K S A said...

Astonishing!! when we start recognizing our sins we know we are on the right path. blaming ourselves is the first step on that track.

Albida said...

لاحظت أن ادراك الخطيئة فى وقت متأخر دى فكرة بتتكرر فى أعمال حضرتك... أحب فكرة" فقد ما كنا نمتلكه" اللى بتسيطر على القصيدة, حتى لو كان اللى بنمتلكه ده خطايانا

معلش يا أستاذ خالد, التعليقات بتاعتى النهاردة كتيرة أوى... أصل أنا قاعدة فى البلوج من صباحية ربنا مليش شغلة و لا مشغلة
يعنى يا جماعة لو حد عايز شاى, قهوة, نسكافيه, عصير.. يقولى على طول
:) :)

manal

شــهــروزة said...

اية دة بقااا؟
انت لحقت تكتب التلات بوستات الاخرانيين دول امتاااا؟
انا يا دوب نزلت ساعة ورجعت لقيتهم مكتوبين

انا باعتقد ان دة ارهاق ذهنى
لان كل كلمة نابضة بالاحساس
يبقا بقا بتجيب كل دة منين؟؟
حاجة احسدك عليها بجد
انا اسفة يعنى

Hafsa said...

اعتقد انك تمتلك الكثير يا خالد
مش معني ان الواحد خسر حاجات كانت مهمة عنده يبقي معندوش حاجة فضلت
و ساعات بتكون الحاجات موجودة لكن احساسنا بيها بقي اقل و ده بيرجع للنضج
و من مكونات النضج الاحساس بالفتور و التعود علي شئ فنظرة الواحد بتتغير و تميل لانها موضوعيه لكن لما الواحد كان صغير كان ملئ بالعنف و التهور و التعصب
انا اعتبرهم خطايا اي نعم لكن عمري ما ندمت علي كل الطيش اللي عملته
كان حته مني و خلاني الشخص اللي انا عليه دلوقتي
معلش طولت في تعليقي و ارجو انه يكون مفهوم
تحياتي

وينكى said...

وآهو بكره نقول كانت ذكرى
وعشنالنا يومين

عمرو دياب

أبو أمل said...

حبة حبة يا ملاوانى
على رأى عبد الله فرغلى فى مدرسة المشاغبين
رفقاً بالمدونين دع لنا شيئاً واحداً نعلق عليه
لم أرك عندى
اشرف بهذا

KHALED-ELSAWY said...

رنا المهم الواحد يبقى صريح مع نفسه في الندم او غيره.
منال براحتك:) ملحوظتك حلوة.
مسألة نسبية يا حفصة...على حسب ايه اللي انت معتبراه اخطاء كبرى.

eshteraky said...

الندم , الاعتراف بالخطأ و حتي الاحباط بس الموضوعي كلها مشاعر و تصرفات انسانية مهمة بس الاهم ان الاعتراف بالخطأ والندم يكونوا بالاساس من اجل مستقبل افضل

براحه علينا يا استاذنا ادينا فرصة نتأمل العمل كويس

nour said...

والنبى يا منال ياريت كابتشينو و شغليلنا حاجة لمنير:)
لا بجد البلوج ده وحشنى اوى انا اغيب يومين الاقى الابداع ده كله من ورايا يا استاذ خالد وبعدين ايه حكايه الفطار اللى كنت حتروحه ده هتتقابلوا كمان من ورايا؟

KHALED-ELSAWY said...

من عيني يا اشتراكي:)
يا نور مفيش اي حاجة اتغيرت احنا بالبلوج على حطة ايدك من ساعتها.. احنا بس بقينا اصحاب اكثر، ودردشنا اكثر، و.. الله! ده انت فعلا فاتك حاجات كثير:) عموما نورتي بلوجك ومطرحك

nour said...

ده نورك يا استاذ خالد:)وحعمل نفسى ما اخدتش بالى من باقى الكلام علشان مزعلش و تضروا انكوا تيجوا تصالحونى..انا ما اقبلش اقل من شيكولاتة جلاجسى

Ya Di Elneela said...

هل نمللك الخطيئة أم هى التى تملكنا؟؟؟
نحن لا نملك شئ فى تلك الحياة سوى بعض اللحظات التى عندما تمر لا تصبح ملكنا....
و لكن تلك هى الحياة
تملكنا و نظن نحن أننا مالكيها

KHALED-ELSAWY said...

بصي يادي النيلة (سوري ده اسمك :) لو الحياة تملكني مؤقتا ماشي عشان كده بنتعلم لكن لو على طول يبقى معلش كده احنا بنتبهدل ولا ايه؟:)