Thursday, October 05, 2006

انتهت الاعتبارات جميعا وأصبح المرء وحشا نموذجيا
يتساوى في عينيه الضعف والموت
كل شخص فريسة
كل شيء هدف
مجند كل امريء في الأرض الآن في عنابر العولمة
يعرج على عكاز المنفعة المنحطة
يداري ضعفه السحيق بالصراخ والمناورة
يداري الألم الكامن بالتعامي والثرثرة
ذاويا في فضاء نهم
لا يبقي ولا يذر

5 comments:

karakib said...

و ايه الحل يا استاذ ؟
دايره مش بتنتهي
انتوك

karakib said...

المباديء الانسانيه التي تحمي الانسان من ان يكون وحشا تبعا لهرم مازلو تعتبر رفاهيه بالنسبه الي ما وصلنا اليه
انتوك

Diyaa' said...

انا مش مجند في عنابر العولمة
متجمعش لو سمحت
هههه
بجد والله مش بهزر انا بحاول أني أكون فعلا أنسان مش أكتر ومليش دعوة بالعولمة و المصلحة

Diyaa' said...

بس للأسف الغالبية كده

KHALED-ELSAWY said...

لا يا ضيا احنا كلنا شغالين عندها حتى لو طلعنا بمظاهرات ضدها وعملنا حملات مقاطعة لبعض اقطابها وده مهم نفهمه الأول عشان نمشي في اتجاه يحررنا مش يخنقنا زيادة.
لازم نفهم انها مالكة العالم لدرجة اننا كلنا شغالين عندها وده مش معناه اننا مانقاومهاش طبعا بل العكس تماما نقاوم وجودها من جذوره.
ابقى بص على مقالاتي في الحوار المتمدن لو عندك وقت
تحياتي