Sunday, October 01, 2006

كلام مرسل

أنا جاي أغني وفي النبي عشمان
من بيت أعالي.. وللغلابة فقير
من طرف ثوبه أمة الإنسان
وف كمه بسته وفي المنام عصافير..
بتطير وتعلى وتنشر الألحان
أنا قلت جاني من حبيبي بشير
--------------
خمسين سنة مروا على جرحي
والصبر طيب.. والطيابى كثار
من وقتها صابر على فرحي
لو قلبي دق.. بدقدقه بمسمار
مرسل لدنيا يقولها إصحي
أزكى صلاتنا ع النبي المختار
--------------
بالبسملة ملّي الودان والعين
حصوة ف عينك ياللي تتكبر
الحب واحد.. يحتاجوه الاثنين
لو كنت ظالم.. فالحنان أكبر
خمسين سنة معرفش رايح فين
إسعى وصللي ع النبي وكبر
--------------
الله أكبر ع البلاد والناس
وعلى اللي ظالم نفسه قبل الغير
دور لي بالك ده الكلام إحساس
وقيم فؤادك قبلته للخير
من نعمته بنسكت الوسواس
وفي الصدور تبني عششها الطير
--------------
أبدي كلامي بالصلاة ع الزين
من قوم بداوة قام بنى إنسان
الفرس اهم.. والروم على الجنبين..
كل ابن آدم في الوغى بيبان
آدي الجبان اللي ملوش إسمين
وآدي اللي دايق نشوة الإيمان
--------------
خمسين سنة مروا على المهجة
مظلوم وساعي في حمى الحرمين
أبكي لوحدي وفي العلن بهجة
واشكي برقة، وبانكسار العين
الحي خانع والوطن بقجة
والشاب أبّ ف جتته نهدين!
--------------
خمسين سنة مروا على بابي
أفتح يوماتي وانتظر عزريل
منها وإليها الأرض عنابي
الدم ساقية ومسقى للمواويل
مهما ابن آدم يشتعل.. خابي
قبضة تراب تتصر في المنديل
--------------
قال الفتى.. والعهدة ع القصّاص
ده يوم قصاص فيه حياة لنفوس
شمر دراعه والحصان رقاص
مشتاق لموته يحضنه ويبوس
أنا جيش لوحدي والكرامة رصاص
والحب هو في الأخير حيسوس
--------------
هكسوس وعدوا والحياة ف غفلة
ماسابوشي غير الغلّ في الأعناق
طب حنلاقيها من ملوك سافلة
ولا يا ربي من عفن الاشياء؟!
مولد وصاحبه عضمته غافلة
لكن بحسه.. بحسه في الأنحاء
--------------
ميلت يمك يا نبي في الطيف
ورأيت عيونك ملوها اطمئنان
حسيت بيدك في يميني سيف
ولقيت حبايبك من وراك ألوان
وانا زي ايه؟ انا زي صاحب كيف..
الراس مونون والفؤاد فرحان
--------------
حطيت دماغي ع الحصيرة الخضرا..
فرش الغيطان، وقعدت اقيس السما
رتبت من ثاني النجوم والقدرة
وطلبت منه بلسمي والحمى
طه الرسول صاحب الشفاعة الحاضرة
كل ابن آدم قبلته المرحمة
--------------
عليك تكالي يا كريم والنبي
ماتحطنيش من ثاني في الواطي
الحب ديني والغرام مذهبي
ولغير جمالك والنبي ما نطاطي
آدي الرسالة شكوتي ومطلبي
سبحانه هو من البداية العاطي
--------------
انا كان لي حتة صغيرة ع التل
أتملى منها المرحمة والكون
حبيت حداها واكتشفت الفل
ومليت عيوني والعصب باللون
لو تخلعوني من الجذور.. لو قتل..
انا بكرة جايلي من الأحبة العون
--------------
أنا بالقليل راضي.. كده طبعي
خمسين سنة راضي بأرزائي
كبير وبصغر للكلاب شرعي
واجمع قيودي واقول دي أرزاقي
خمسين سنة حاطط انا صبعي..
في الشق بحفر وجه أعدائي
--------------
مهزوز انا إكمني دقت حياة
فيها الميزان طابب ومتحجر
العدل هو ومية المحياة
ومافيشي ظلم إلا ومتسطر
رمى إبراهيم في النار وعاد نجاه
أسمع صلاة ع المصطفى الأسمر
--------------
من نسل واحد كان قابيل وهابيل
سيدنا آدم والخطية الأولى
الست حوا نسلها أباطيل
غلطة وصارت في الوجود مفعولة
من نسل قاتل كلنا مقاتيل
الأصل واحد والصور منقولة
--------------
يا إما ظالم بالدراع عياش
يا إما ساكت ع اللي إسمه الحق
الحق هو، واللي ساكت عاش
الحلق صامت والكلام في الحلق
والحق ساكت.. بس ما ينحاش
حسيت بشايره لما قلت اللأ
--------------

4 comments:

Hafsa said...
This comment has been removed by a blog administrator.
وينكى said...

نفسي ألاقى عندى جديد أقوله
غير: تحفه وحلوه وروعه
والكلام البايت دا
عاوزه مصطلح جديد يعبر أكتر
تقدر تألفه يا فنان؟؟

KHALED-ELSAWY said...

واصلني احساسك يا وينكي ومش محتاجين كلام نؤلفه:) شكرا باشا:)

حبة حاجات (ايمان) said...

بتجيب الكلام دا منين
بجد كلام جميل وفهمته كله والحمد لله

بس ياريت لو تنزل كتيبات حتى صغيره فيه كلامك دا
لحسن خلاص الشعراء قربو ينقرضو وسابولنا المؤلفين الاغانى بس

تحياتى