Friday, October 06, 2006

حسنا فليكن
خربتها تماما
وعلى تلها جلست وحيدا
أعبث بالوحل والدنس
لم أشأ أن تسير الأمور هكذا
إنما ..
حسنا فليكن
خسرت الدور إني أعترف
خططت خطة رائعة قتلتني
ماذا يفعل المهزوم إذن ؟
أيحمل رأسه للمنتصر
كي يغتصب البقية من شرف ؟
أينضم صاغرا للقطيع المخصيّ ؟
شجاعة الفارس اختفت
لم يبق إلا كبرياء الساموراي

7 comments:

karakib said...

لن اكون من القطيع ابدا لان قائد القطيع دائما ما يطون جزار
انتوك

Hafsa said...

و النبي بلاش فكرة الساموراي عشان اخرها انتحار

لكن في الاول كان المفروض اسأل ايه هو التعريف الجديد للانتصار و الهزيمة؟؟؟؟

nour said...

على فكرة انا نفسى اكتبلك تعليق على كل حاجه بتكتبها بس من كتر التعليقات بخاف بتاعى ميتقريش..يا استاذ خالد..الحزن اللى ورا كلماتك و تشبيهاتك .عجييييييب...مستفز فضولى الانثوى..نفسى اقعد معاك و فنجانين قهوة بماية الورد و تحكيلى القصة الحقيقية..

KHALED-ELSAWY said...

احنا نجيب البن هنا ونشرب كل الناس الحلوة دي والبن عليك يا نور عشان انت صاحبة بلوج مش ضيفة:)

nour said...

والله احلى بن يمنى هررى من عند مطحنة الخواجه فى باب اللوق اقدم مطحنة فى مصر ..تحس انك داخل كيس بن لما تدخلها..و انا اللى حعمل القهوة لكل الناس دى بأيدى.:)هو صحيح ليه مبقاش فى صالونات ادبية فى مصر؟

Hafsa said...

عشان مابقاش فيه ادب من اصله يا نور
يا ريت لو استاذ خالد يبدا صالونه الادبي و يعزمنا

B7elwa said...

أنا موافقة علي فكرة الصالون الآدبي دة بس خايفة الكراسي ما تكونش مريحة :)