Monday, October 05, 2009

وعود راحلة

أعرف جيداً هذه الأشياءَ كلَّها..
أعرف كيف يهرب الإنسان من مشاعره
كيف يودع بلداً فاتراً وعلاقةً عابرة
كيف يهرب من قبلةٍ أخيرة فى المطارِ
وكيف يقول وعوداً
يشكُّ فيها كثيرا

جميلةٌ أنتِ.. وأيضاً..كاذبة
وأنا مثلكِ.. جذَّابٌ وكذَّابٌ كبير
والتقى الكِذْبانِ لكن.. فى لحظةٍ صادقة
كلانا كان يحتاج الآخر.. صدقيني
الكذب وحده يا صغيرتي
لم نكن نحتاجُ

في المقعد المجاور في الطائرة
رأيتكِ تذبحينَ العلاقة للأبد
أنتِ التي صرخت في فصل البداية
تريدين احتضاني في فضاء البادية
وسط البدائيين الطامعين فيكِ
أنتِ بنفسك من زجرتني فى الطائرة
"الناس حولنا"
فهل أنتِ نفسكِ؟؟
أم لا أنت أنتِ
ولا الكلام كلامُ؟!

عندما تركتِني ورحلتِ
سمعتُ اسمكِ في مُكَبِّر المطار
قفزتُ وقلبي متسائلَيْنِ
ورحت أمسح الصالاتِ بحثاً
كأبٍ ريفيٍّ في مولد السيدة
ضاع منه وليدُهُ المريض

صوتكِ في الهاتفِ كانَ لامعاً نقيَّا
انتصرَ الجبنُ، وآثرتِ السَّلامة
تَخْشَيْنَ حباً بعيداً ورجلاً أجنبيَّا
والحواجز التي بايعتني عليها
أوقَفَت الحبَّ للتفتيش الشخصيّ
وانتهى الكلامُ في مكالمةٍ هزيلة

أعرف أنك قلتِ لي: "لا تغضبْ"
لكنني غضبت يا فتاتي اللعوب
حين قالت أختك إنكِ في الشام
كنت أقبعُ في رحاب الهاتف
مثل كلب منْزِليٍّ يشتاق لِسَيِّدِهْ
وقبلها.. في البار حين جاءك هاتف
و صرتِ تتكلمين بتكتمٍ مفضوح
نعم صديقتي.. أعرف هذه الأشياء
فعلتها كثيراً قبل أن تُفْعَلَ بي!
وأنا الآن حزينٌ لأنني أحببت
ولأنني أعرف أكثر مما تتخيلين

الذي أحببته فيكِ.. لن يراه رجلٌ آخرْ
أحببت فيك الذي لم تعرفيه بنفسك
كنت أستطيع أن أعطيكِ المزيج النادر
وأن أكون من تبحثين عنه منذ خلقتِ
(أباكِ الذي هجر البيت قبل مولدِكْ!)
وأن أكون من يقاتل فيكِ البدو والحضرْ
وأن أركب في سبيلك البحر والجبال والخطرْ
لكنني يا ملاكي المرهق الحائرْ
لا أستطيع أن أكون الرجل الآخرْ
لا أستطيع إلا ان أكون.. آخر الرجال

نستطيع الآن أن نكون أصدقاء كما أردت
لا أستطيع منعك من الرجال والمال والسفر
ولا تستطيعين أنت بالتأكيد مطلقاً
أن تمنعي عني الدموع

المرأة التى جاءت إليَّ لأنساكِ فيها
رحلت غاضبة!
لم يعد لي الآن إلا دميةٌ صغيرةٌ جميلةٌ دافئة
تنام فى أحضاني
واسمها رولا

35 comments:

أحمد حسن البنا said...

لا أستطيع إلا ان أكون.. آخر الرجال


هنا لازم تقف كل قصص الغرام ويزيل هاملت قبعة الجنون المصطنع وينحنى للكلمات اخر فرسان صلاح الدين وهو بيقول تحية لك يااخر الرجال


حقيقى انت لسه لم تكشف عن وجهك الحقيقى بعد وهييجى زمن تانى نشوف منك عبقرية من نوع جديد ووقتها ساعتها بس هنقدر نعرف انت مين

اكيد ساعتها هتستحق لقب اخر الرجال
تحياتى يافنان ودايما متابع لابداعك الادبى
احمد حسن البنا

Zeina Ramadan said...

Khaled.
This sentence is VERY NICE:
ولا تستطيعين أنت بالتأكيد مطلقاً
أن تمنعي عني الدموع
May I steal the sentence PLEASE.
With my recently broken head I did honestly not understand much of the rest. But I’ll come back and read the poem again, if you allow me of course.
Zeina

yassoo said...

جميلة جدا
ويارب دايما تمتعنا اكتر
تحياتي

Eman said...

7elwa el qaseda geddaaaaaan

Anonymous said...

هل يحب الرجل مثل هذا الحب ؟ هل يوجد على وجه الكرة الأرضية رجل له قلب يخفق ويبكى حبيبته اذا رحلت ؟
أتمنى أن يكون موجودا فى دنيانا يا أستاذ خالد
فإذا كان موجودا فسوف تكون الحياة جنة الله على الأرض ولن يصبح اسمها دنيا
القصيدة أكثر من رائعة حسب ما فهمت من معانيها لأننى أتذوق الشعر ولكن لا أفهمه كله فعذرا

خالد الصاوي said...

أحمد البنا أشكرك على كلماتك التي أتمنى لو أستحق بعضها.
زينة تقدري طبعا تسلاقي العبارة اللي عجبتك مادام حتقولي انها بتاعتي:) ماتستغليش الاخوة وتقلبيني يعني:)
ياسو أشكرك ولك تحية أكبر:)
شكرا إيمان.
انونيموس لا تظلمي كل الرجال فأكبر ما يقود للخطأ هو التعميم.. كلنا نحب ونحتاج للحب ولكن إدارتنا لأمور حياتنا قد تبدد الحب أو تعوقنا عن الوصول اليه.. تحياتي.

Zeina Ramadan said...

Khaled.
Don’t worry… I can hardly spell my name in Arabic so no one would believe that I wrote it anyway :))
Zeina

مدينـة من النسـاء said...

والتقى الكِذْبانِ لكن.. فى لحظةٍ صادقة ...

في قمة الإحتياج حتى الكذب يقطـر صدقاً
فمهما اعتاد على الهروب ستنطق عيناه حروفاً أخرى
ربما لم تدرك أنها قريبة حد السكنى فيك
ربما رأت أن البعد فقط هو ابتعاد المسافات
ومهما طالت .. ستظل تشعرك تماماً
حتى دموعها رغم البعد .. ربما تشعرها عليكـ

أيقنتُ تماماً أن هناك بـُعد زائف يتوارى بين المسافات
يسكنه قرب أصدق مايكون يتعدى أي حواجز

Soha said...

as I mentioned befoer "it is a piece of art" but let us see the other side of the coin..

http://new.mawaly.com/music/Al%20Massrieen/track/26470

it poped to my mind when I re-read ur poem

albida said...

القصيدة المرة دى بتحكى خبرة شخصية للشاعر... وعلشان القارىء لا يعلم تفاصيلها فيمكن بتظهر غامضة شوية.. ولكن المشاعر اللى وراه بتطغى على "الحدوتة" أو تفاصيل قصة الخبرة دى

جميلة أوى أن الشاعر فى البداية أظهر التشابه الكبير بينه وبين محبوبته... بيشتركوا فى الجميل وفى السيىء! فأصبحا كشخص وانعكاسه فى المراَة... ويمكن يكون ده من أحد الأسباب الهامة فى فشل العلاقة, على أساس أن الأشباه تتنافر وصعب على المرء أنه يعيش مع إنسان يتماثل معه فى الصفات والتصرفات

وده اللى بيخلى لوم الشاعر للمحبوبة لا يشوبه الغضب أو التعصب, ولكن مسحة من الحزن النبيل والتسامح الداخلى اللاشعورى لأنه أيضاً ارتكب مثل هذه الأخطاء يوماً ما... فبلومها كأنه يلوم نفسه أيضاً


عجبنى أوى المقطع ده, بيوضح قد ايه المشاعر كانت صادقة ونبيلة:


الذي أحببته فيكِ.. لن يراه رجلٌ آخرْ
أحببت فيك الذي لم تعرفيه بنفسك
كنت أستطيع أن أعطيكِ المزيج النادر
وأن أكون من تبحثين عنه منذ خلقتِ
(أباكِ الذي هجر البيت قبل مولدِكْ!)
وأن أكون من يقاتل فيكِ البدو والحضرْ
وأن أركب في سبيلك البحر والجبال والخطرْ
لكنني يا ملاكي المرهق الحائرْ
لا أستطيع أن أكون الرجل الآخرْ
لا أستطيع إلا ان أكون.. آخر الرجال

soha said...

Well, I am not a writer but I've a note ..
U said
المرأة التى جاءت إليَّ لأنساكِ فيها
رحلت غاضبة!

I expected it to be "The women who I went to her to forget you with..."

Did you make it in purpose to use the contrast between جاءت and رحلت? or I did I loose the meaning?

M said...

صعـــــــــــب.. أن تفقد الثقة.. في من تحب..


ملك...

Rathath said...

... الصمت أبلغ من الحديث أحيانا -كثيرة - لذا لن اتلفظ بحرف يعبر عن رأيي فيما قرات لك ، يكفيني ان ابدي سعادة حظي بمروري من هنا

مدونة رائعة .. تجبرني ان اعود لها مرة ثانية ..
تحياتي :)

مها النهدي said...

الحروف الموجوعة هي أكثر ما يلامس الحنين
و كأنني بين السطور استمع لأنين اللحظات فيها


أشكرك...على كل لحظة متعة قدمتها لنا

مها النهدي
مكة

عاليا حليم said...

خالد الصاوى.. قصائد النبوة الكاذبة والحب والخيانة

*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•

كتب أحمد الهوارى
٨/ ١٠/ ٢٠٠٩

تستعد دار «دوِّن» للنشر والتوزيع لإصدار ديوان شعر خلال الأيام المقبلة للفنان «خالد الصاوى» بعنوان «نبى بلا أتباع»

يتناول كتاب «الصاوى» كما يبدو من عنوانه، حكاية نبى لا يجد أتباعا لكنه يصارع من أجل رسالته. ويحتوى الكتاب على ٤٠ قصيدة من شعر التفعيلة. وتعلق عليه دار النشر قائلة إن هذا الديوان من أروع أشعار «الصاوى» لأنه يعبر عن تجربته الأولى مع الشعر فقد كتبه الصاوى فى بدايات عمله بالمسرح.

وعن الديوان يقول الناقد الدكتور «مدحت الجيار»: إن الصاوى من خلال ديوانه يتحدث عن نبى ليس له أتباع، نبى من هذا الزمان الذى ينتشر فيه الشر.

ورغم ادعاء النبوة من فم الشاعر فإنه يؤمن بأن النبوة دون أتباع نبوة كاذبة.. أربعون قصيدة من الشعر الحديث التفعيلى والنثرى.

يستعرض فيها الشاعر إمكاناته اللغوية والفنية بل يكتب بعض القصائد العمودية، ليبرهن على أن القدرة الشعرية تظهر وتكتب فى أى شكل من أشكال النص الشعرى. ويظهر واضحا فى النصوص تركيز الشاعر على الحب والجمال والخيانة
.
*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•

http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=228480

أحمد عاطف said...

بعيدا عن قصائدك

انت رائع

حقا اشعر أنك تملك زمام النفس في كل ما تكتب او تمثل أو تؤلف

اجد بك قوة رائعه في ادائك حتى وان كنت تؤدي دورا صغيرا

كفاية ان مصر كلها بتقول يا مان من يوم ظرف طارق

تحياتي لك يا رائع

عذرا يا خالد

LOLO . ALI said...

السلام عليكم
ارجوا ان تكون في اتم الصحة و العافيه و الرضا فهو جل ما نتمناه لك
القصيدة
جميلة تعبر عن حاله انسانيه طبيعيه
التناقضات تملأنا و لكن قليلا ما نعترف بها
من اجمل ما قلت فيها
و اصدقها
كانت
والتقى الكِذْبانِ لكن.. فى لحظةٍ صادقة
على فكرة نتمنى لك حب صادق و جميل وواقعي تعيش به حياتك
ولا ادري لماذ اشعر بان القصيدة عن حب في الفراغ
كما قلت في احد حواراتك
نحبك مرررررررره
اختك لولو

تأبط قهراً said...

مدونة رائعة جداً ..
سررت بقرائتها

loleta said...

عندما قرأت كلماتك علمت أن كلماتي سوف تعجز عن التعبير ولذلك اكتفيت بإنبهاري وسيطر عليا الصمت

ولكن بمأنك شخص مصري عربي أبا عن جد لماذا اخترت أسم رولا للدميه هل الإسم يتعلق بشخص معين في تعرفه؟؟
وشكرا جزيلا لك

تحياتي

خالد الصاوي said...

مدينة.. هي ندمت فعلا من سنتين كده بس كان الوقت تأخر جدا:)
ألبيدا يا ناقدة المستقبل أشكرك على نصوصك النقدية الموازية لكتاباتي لأنها بتضيف لي انا شخصيا الكثير بجد.
سها أنا قلت ما قصدت حرفيا.. جاءت إلي وليس رحت لها.
ملك موافق طبعا ولكنه شيء كثيرا ما يحدث وهو الواقع بلا تجميل.
رذاذ مرحبا بك دائما.
شكرا مها وشرفيني بالمرور دوما.
شكرا يا عليا:)
ألف شكر يا أحمد كلك ذوق والله:)
لولو لا القصيدة دي عن واحدة بعينها وواقعة بعينها وليست في الفراغ، شكرا لك وانا ايضا احبكم جميعا بكل وجداني:)
تأبط قهرا (ويا له من اسم:) اشكرك وابقى عدي كثير بقى فلا قهر هنا من اي نوع:)
لوليتا الشخصية دي كان اسمها رولا فعلا.

Soha said...
This comment has been removed by the author.
LOLO . ALI said...

لولو لا القصيدة دي عن واحدة بعينها وواقعة بعينها وليست في الفراغ، شكرا
"عارف ديمن تضيع مننا اشياء و فرص و علاقات و نزعل و نعتبر انوا احنا خسرنا
و ننسى دايمن انو ربنا كتبلنا الخير حتى في الاشياء اللي خسرناها
و يمر الزمن
و تجينا منحه من ربنا افضل بكثير من اللي خسرنا

يعني رح تلاقي بإذن الله الحب اللي انت تتمناه
زي ما نتمناه ليك
آميييييييين


" وانا ايضا احبكم جميعا بكل وجداني
"

لالالالالالالالالا
انا مصرها انوا احنا نحبك مرررررره
اكثر مما تتخيل
لولو

leeno said...

بالرغم من ان القصيدة مليااااانة بثقة ارجل الفظيييييييعة مش حقول غروره م انها سابته و قلبه واجعه لكن ابدااا مبينساش يحبها حتى فكدبها فبعدها مع انه بيلومها و يعاتبها
و دة قمة الرقي في البعد مع انه فيه كتير من الكذب بس الكذب المجمل لو صح التعبير


استمتعت جداااا بمشاعر القصيدة و الحكاية اللي فيها

Soha said...

Good day to each one of my new friends....I got the feeling that I'm a DJ for this "Modawana" :)
Listen to this song ...it is not a great clip but a very true meaning and goes with this poem.

http://www.youtube.com/watch?v=R0z48_4nQQs&feature=related

Nice day for all..Soha

Hala said...

تسقط الكلمات مني كالهفوات ..
اتسال كثيرا ما الذي دفعني
لكتابة قصة حب قد مات ..
التبقى شاهد كلما احن الى الذكريات ..
أم عودة من بعد غربة سنوات


أستاذ خالد بجد رائع ما كتبت .. دفعتني للكتابه من جديد بعد ان اعتزلتها .. من فترة طويلة.. رغبه من ان اعيش حياتي بعيدا عن كل ذكرياتي .. لكن بعد قراتي ومتابعتي لكتابتك .. ايقنت ان الشخص الذي بلا ذكرى من المؤكد انه بلا قيمة في الحاضر ولا ثمن في المستقبل

Ragazza said...

يا عينى غلى حب و لا طالش....جميلة جداً يا خالد...لمادا نجرى وراء الأوهام برغم أن الكثيرين يمدوا لنا يد دافءة و قلب صادق؟ ممكن نقول قلة عقل...

SisSiwar said...

الرجل العربي يبقى دائما عقيم قاحل في كل ما يخص الرقة والحنية مع كل تقديري و أنا سيدة الرومانسية إسمح لي أن أنحني فريشتك أذابت شموع قلبي. سوار

SisSiwar said...

"المرأة التى جاءت إليَّ لأنساكِ فيها"
صورة جميلة جدا يبدو لي وكأنه إعتراف بأن الحب يبقى دائما البلسم الوحيد لجروحه فهو يموت ليحيا و يحيا ليموت . ما أروع ريشتك يا صاوي. غريبة الحياة إنسان مثلك هو حلم كل إنسانة تسعى أن تكون ملكة في قصر شاعر. سوار

rk821 said...

اولا اسلم على حضرتك يا استاذ خالد
واهنيك على المسلسل بجد تحفة زى ما عودتنا من اختياراتك
ثانيا: لازم اكون صريحة معاك
انا من ساعه المدرسة والجامعه والشعر والقصائد اللى كانوا بيدرسوها لينا
بجد مش بعرف افهم او احس بالشعر
فجتللى عقدة الخواجة زى معظم الناس
ولقيت فى الشعر والادب الاجنبى ملاذ لراحة
نفسى وتثقيفها
بس من ساعة ما اشتركت فى الجروب بتاعك والمدونه
بجد فى امل ان اقرئ شعر تانى
بجد القصيدة جميلة جدا كلامها واصل للقلب والعقل
ثالثا واخر حاجة عشان مكنش تقلت عليك
ربنا يوفقك فى كل ابداعاتك ومن نجاح لاخر ان شاء الله

رشا كمال

Jessy said...

بصدق الحر .. انت رائع يا خالد وفي كلماتك اسى الفرحان و فرح الكئابة حين تموت فوق معابر الالم الصادق .. احسنت

هبه بحيرى said...

الذي أحببته فيكِ.. لن يراه رجلٌ آخرْ
أحببت فيك الذي لم تعرفيه بنفسك

جميلة القصيدة جدا اقرب لخواطر عاشق عن قصة حب حقيقية

اعتقد انها مستوحاه من قصه أو موقف حقيقى

monayamyfate said...

it's so pure and wonderful feeling how amazing is it"
the most wonderful sentences says"الذي أحببته فيكِ.. لن يراه رجلٌ آخرْ
أحببت فيك الذي لم تعرفيه بنفسك
كنت أستطيع أن أعطيكِ المزيج النادر
وأن أكون من تبحثين عنه منذ خلقتِ"
Good luck KHALED.

monayamyfate said...

Hi KHALED
How amazing is it? it's so pure so nice
the most wonderful words in it says"لذي أحببته فيكِ.. لن يراه رجلٌ آخرْ
أحببت فيك الذي لم تعرفيه بنفسك
كنت أستطيع أن أعطيكِ المزيج النادر
وأن أكون من تبحثين عنه منذ خلقتِ"
so pure"few words wiz big meenings and fantastic feelinf"
GOOD LUCK khaled.

Bassant Alkattan said...

يمكن أكون متأخرة شوية بس أنا كان نفسي انضم لمعجبي فن خالد الصاوي من زمان... القصيدة أكثر من رائعة واجمل ما فيها انها حقيقية في كل حاجة (الصور، المعاني، المشاعر) يعني احساسك وصل وده اكبر دليل على ان اللي من القلب بيوصل
ربنا يوفقك

Anonymous said...

خالد الصاوي ..
الاسسم لحالو هيبه ..
امتعتنا كلماتك ياااستاذي العزيز
اتمنالك كل الخير والتوفيق ياعسل




محمد
من المملكة العربية السعودية ( جده)